“العَتَّال”: الاهتمام بالعنصر البشري عامل مهم لدعم الصناعة في مصر

نشر في مجلة البوصلة بتاريخ الخميس 16 يناير 2020 -07:15

أكد مختصون بالمجال الصناعي أن المشروعات المتوسطة تُمَثِّلْ “نَوَّاة” حقيقية لتوسيع بؤر العمل والإنتاج، إلا أن ارتفاع أسعار العديد من الخدمات والمواد الخام يمثل أبرز العوائق.
فيقول سمير العتال، رئيس شركة العتال للصناعات الهندسية، إن الارتقاء بمستوى الخبرات وتحسين أوضاع العاملين بالمجال التصنيعي أحد أهم الخطوات للتوسع الإنتاجي بالدولة المصرية والتعامل مع العوائق والمشكلات بطرق ابتكارية، ومن ثم التمدد الإنتاجي.
وأوضح رئيس شركة العتال للصناعات الهندسية في تصريحات لـ”البوصلـــة”، أن القوة الفاعلة في الصناعة تكمن في العنصر البشري، لافتًا إلى أن الشباب بمثابة العماد الأساسي في نهضة الدول.
وأكد أن برامج الدعم المقدمة قد تفشل في حال إدارتها بشكل خاطئ، ففي كثير من الصناعات المتعثرة حال البحث والتدقيق نجد أن قلة الخبرة وانعدام الكفاءة عنوان للكثير من الإخفاقات، ملوحًا أن القارة الأفريقية تذخر بنسبة كبيرة من الطاقات الشابة، ومستوى مهول من الطلب، بما يضمن عوائد جيدة عبر التعاون والتبادل التجاري والتصدير.
وأضاف المهندس أسعد عبدالفتاح، رئيس مجلس إدارة الحرية تك المتطورة لتصنيع ماكينات التعبئة والتغليف، أن الصناعات الهندسية بالدولة المصرية تمثل نافذة لطموحات الشباب عبر تأسيس وإنشاء مصنعًا لا يحتاج إلى تمويلات ضخمة.
وأوضح أن “التمدد الديموغرافي” يستلزم التوسع الأفقي عبر الاستثمارات في قطاعات طولية وعرضية، لتشمل الدولة المصرية بكافة ربوعها.
ولفت إلى، أن العديد من المبادرات التي أطلقها البنك المركزي تستهدف دعم القطاع الإنتاجي والتصنيعي للدولة المصرية.
وأفاد، أن ارتفاع منسوب العوائد الدولارية عبر زيادة أحجام الصادرات بما يحقق هدوء بأسعار المنتجات والخامات، سيمثل عامل مهم في دعم الإنتاج حال تشغيل واستعادة الطاقة الإنتاجية لكافة المصانع المتوقفة، أو تلك التي خفضت معدلات إنتاجها، معولاً على ضرورة توجيه الأموال في الاستثمار والتوسع الصناعي دون غيره.
وأفاد الدكتور أحمد العيسوي، الخبير الاقتصادي، بأنه حان الوقت لزيادة الوعي بمستويات جديدة من ريادة الأعمال، واستكشاف الطاقات الكامنة، خاصه في ضوء اهتمام الدولة بالمشروعات الإنتاجية من خلال جهاز تنميه المشروعات ومبادرات البنك المركزي لتمويل هذه المشروعات.

رابط المقالة

https://alboslanews.com/%D8%A7%D9%82%D8%AA%D8%B5%D8%A7%D8%AF-%D9%85%D8%B5

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

https://eg.linkedin.com/company/alataal-company?trk=public_profile_topcard-current-company
Share
Twitterhttps://twitter.com/alataalcom?s=09
Instagramhttps://www.instagram.com/alataalcom/?igshid=sqm79pl2axxr
Facebookhttps://www.facebook.com/Ataalcom/
YouTubehttps://www.youtube.com/channel/UCIlASfpLpVwtK4bk9gHFF6Q
arArabic